ميندي يبقى في الحجز بعد رفض إطلاق سراحه

سبتمبر 1, 2021

ذكرت وسائل إعلام بريطانية أن الفرنسي بنجامين ميندي مدافع مانشستر سيتي سيبقى محتجزاً بعد رفض محكمة تشيستر كراون إطلاق سراحه بكفالة قبل محاكمة محتملة بتهم الاغتصاب والاعتداء الجنسي.
واحتُجز ميندي (27 عاما) يوم الجمعة الماضي عقب مثوله أمام محكمة في تشيستر بعد يوم من اتهامه بارتكاب أربع جرائم اغتصاب وجريمة اعتداء جنسي وفقا للتقارير الصحفية، وقال محامي ميندي إن اللاعب نفى هذه المزاعم.
ولم يحضر اللاعب الفرنسي جلسة النظر في الكفالة، الأربعاء، ومن المقرر أن يمثل أمام محكمة تشيستر كروان في العاشر من سبتمبر أيلول.
وتشير المزاعم ضد ميندي، الذي أوقفه ناديه بطل الدوري الانجليزي الممتاز، إلى أنها ارتكبت في الفترة من أكتوبر2020، وأغسطس 2021.
وتعاقد لاعب منتخب فرنسا مع سيتي في 2017 قادما من موناكو مقابل 52 مليون جنيه استرليني (71.68 مليون دولار) وفاز بثلاثة ألقاب للدوري الممتاز خلال فترته في مانشستر.

قد يهمك ايضاً