معلومة رياضية.. استخدامات الكارت الأخضر فى المباريات

أغسطس 30, 2021

قبل انطلاق أى مباراة يدخل الطاقم التحكيمى إلى أرض الملعب وكل منهم يحمل أدواته، سواء الصافرة أو الكروت أو الراية أو اللوحة الإلكترونية، ويعلم متابعو ومشجعو كرة القدم أن الحكم يحمل معه عدة كروت منها الأحمر للطرد، والأصفر للإنذار، بالإضافة إلى وجود الكارت الأخضر، ولكن ما فائدته، ومتى يستخدمه قضاة الملاعب؟.

 

البطاقة الخضراء هدفها تشجيع اللاعبين على التحلى بالروح الرياضية، ولا يتم إشهارها أثناء اللعب، وإنما يبلغ مراقب المباراة بعد نهايتها عن أى وقائع جديدة في الملعب تعبر عن تحلي اللاعب بروح رياضية.

 

تم استخدام هذه الكروت لأول مرة فى تاريخ كرة القدم أثناء مباراة جمعت بين فريقى “فيتشنزاً” و”فيرتوس إينتيلا” الإيطاليين أكتوبر 2016 ، بعد أن اعترف أحد اللاعبين لحكم المباراة بأن الكرة لم تلمس مدافعى الخصم وبالتالى قرار ركلة ركنية غير صحيح.

 

بينما يعود تاريخ الكروت الصفراء والحمراء أول مرة في مونديال 1970،وأصبحت جزءاً لا يتجزأ من عالم كرة القدم، و قد أدخلها الى عالم التحكيم كين استونت الذى كان يعمل مدرسا ثم دخل عالم التحكيم عام 1960 ، و استوحى الفكرة من الإشارات الضوئية في الطرق.

قد يهمك ايضاً