مطالبات بدعم اللاعبين السابقين المصابين بـ«الزهايمر»

أغسطس 24, 2021

بعد الإعلان عن إصابة تيري ماكديرموف نجم ليفربول الإنجليزي السابق، ودينيس لو أسطورة مانشستر يونايتد ومنتخب أسكتلندا بالخرف والزهايمر، تزايدت المطالبات لسلطات كرة القدم بإنشاء صندوق لدعم اللاعبين السابقين الذين يواجهون أمراض عقلية.
وأبدى 60 لاعباً سابقا تتراوح أعمارهم بين 30 و70 عاماً، من بينهم جاري لينيكر مهاجم المنتخب الإنجليزي السابق، دعمهم لمنظمة “هيد فور تشينج” المعنية بتقديم الدعم للاعبين السابقين.
كذلك أدرك براين دين المهاجم السابق لفريقي ليدز يونايتد وشيفيلد يونايتد، مدى الضرر الذي تسببه هذه الأمراض، بعد أن جرى تشخيص حالة ديف كيوزاك مدربه السابق بفريق دونكاستر روفرز الإنجليزي، وتبين أنه يعاني من الخرف الوعائي.
ويرى دين، الذي سجل أول هدف في الدوري الإنجليزي الممتاز في 1992، أن كرة القدم الحديثة “ارتكزت على أكتاف” رجال أمثال كيوزاك.
وقال دين في تصريحات لوكالة الأنباء البريطانية “بي إيه ميديا”: “ديف هو من رأى أن لدي إمكانيات، منحني عقداً ومن هنا بدأت قصتي في كرة القدم.”
وأضاف: “قضيت الكثير من الوقت في الحديث مع ديف مؤخراً، وكان الأمر يبدو مأساويا عند التحدث معه، أحيانا قد تضطر لإنهاء المكالمة الهاتفية وأنت تبكي نظراً لأنه في حالة سيئة.”
وتابع: “إنه أمر محزن أن نرى شخصاً كان كبيراً ومشرقاً، وقد أصبح بهذاالحال، ذاكرته قصيرة المدى سيئة للغاية”.
وأضاف دين: “على الجميع البحث عن كيفية دعم أمثال ديف، فهل ستسمح اللعبة بترك هؤلاء دون المساعدة والدعم الكامل الذي يحتاجونه للحفاظ على كرامتهم”.
وتدعو منظمة “هيد فور تشينج”، التي شارك في تأسيسها لاعب الرجبي السابق الويلزي أليكس بوبهام الذي تبين إصابته بالخرف المبكر في وقت سابق من العام الجاري، إلى تأسيس صندوق دائم لدعم أمثال كيوزاك.
واستنتجت لجنة الرقمنة والثقافة والإعلام والرياضة بالبرلمان البريطاني، في أغسطس الجاري أنه كان من المفترض على سلطات كرة القدم أن تولي إهتماماً أكثر قوة واستدامة بقضية إصابات الرأس، بعد تقرير الطب الشرعي الخاص بوفاة مهاجم ويست برومويتش والمنتخب الإنجليزي السابق جيف أستول في عام 2002، حيث تبين أن وفاته كانت بسبب الاعتلال الدماغي المزمن الناتج عن لعب الكرة بالرأس.
وفي رده على البرلمان في وقت سابق من العام الجاري، أوضح اتحاد لاعبي كرة القدم المحترفين بإنجلترا أنه أنفق 82ر1 مليون جنيه إسترليني (5ر2 مليون دولار) على دعم أعضاء واجهوا أمراض عقلية، وأن تقديم نصائح إلى الأعضاء ساعد في جمع أكثر من نصف مليون جنيه إسترليني كدعم إضافي.
وذكر الاتحاد أنه يرغب في رؤية صندوق على مستوى صناعة كرة القدم الإنجليزية يجرى تأسيسه لدفع تكاليف منها رسوم دور الرعاية، لكنه أشار إلى أنه ليس مجديا أن يكون اتحاد اللاعبين المحترفين هو مصدر التمويل الوحيد، ودعا اتحاد الكرة ورابطة الدوري الإنجليزي وغيرهما للمشاركة.

قد يهمك ايضاً