كواليس غرف الملابس.. شريف عبد الفضيل يكشف “درس” لا يمكن نسيانه من جوزيه

أغسطس 23, 2021

دائمًا ما تشهد غرفة خلع ملابس الأندية العديد من الكواليس التى يتم الكشف عن بعضها، فيما يتبقّى الكثير منها بمثابة أسرار لا يعلم عنها أحد شيئاً، وغالباً ما يكون لهذه الكواليس دور كبير فى العديد من القرارات المهمة التى قد تؤثر فى مستقبل بعض اللاعبين، لأن غرفة ملابس الفرق تُعد “المطبخ” الذى تخرج منه الشرارة الأولى لقرارات مهمة وتعليمات قوية ويكون لها دور كذلك فى تحقيق الانتصارات والصعود إلى منّصة التتويج، كما يكون لها دور كذلك فى استقبال الهزائم وخسارة البطولات، كما تشهد غرفة الملابس مناقشات صاخبة أحياناً ووصلات هزار أحيانا أخرى، لذا سنقدم فى سياق التقرير التالى كواليس بعض ما يحدث فى غرف الملابس بالكرة المصرية.

وروى شريف عبد الفضيل مدافع الأهلى السابق، أحد المواقف التى حدثت مع الأسطورة البرتغالى مانويل جوزيه المدير الفنى الأسبق للمارد الأحمر قائلاً: “كنا فى جنوب أفريقيا لخوض مباراة فى دور مجموعات دورى أبطال أفريقيا، وكانت المباراة ثانى يوم، وشعرت إننى مش هلعب، وطول التمرين واخدها جرى وبطلع طاقتى”.

 

وأضاف عبد الفضيل: “ودخلت بعنف على معتز إينو، وتدخل محمد شوقى لتهدئة الأمور لكننى انفعلت، فقام جوزيه بتعنيفى وطردى من التمرين، وبعدما غادرت تدخل سيد عبد الحفيظ وطالبنى بالإعتذار فورًا لجوزيه حتى لا تتفاقم الأمور، واصطحبنى له، واعتذرت فقال لى إننى ستبدأ فى المباراة غدًا”.

 

وتابع شريف عبد الفضيل: “بالفعل شاركت فى المباراة وكنت أول تبديل فى المباراة بالدقيقة 43، ومنحنى وقتها درس لا يمكن نسيانه”.

قد يهمك ايضاً