علاء عبد الغنى: المقاولون تأثر برحيل القوة الهجومية ونسعى للظهور بشكل جديد

أغسطس 31, 2021

كشف علاء عبد الغنى المدرب العام لفريق المقاولون العرب، عن سبب تراجع المستوى الهجومى لذئاب الجبل في الموسم الماضى، بعدما قدم المقاولون واحداً من أفضل مواسمه في موسم 2019/2020، لينهى المسابقة المحلية محتلاً المركز الرابع في جدول الترتيب.

وقال عبد الغنى في تصريحات لـ “موقع يلا شوت”: رحيل ثلاثى الهجوم عن الفريق، سيف الدين الجزيرى وطاهر محمد طاهر وشكرى نجيب، أثر كثيراً على هجوم الفريق ولم يكن من الممكن أن يقف النادى أمام مصلحة اللاعبين.

أضاف: نسعى لتدعيم الهجوم بشكل قوى خلال موسم الانتقالات الشتوية لاستعادة القوة الهجومية للفريق، والموسم الماضة أيضاً شهد تألق أكثر من عنصر معنا، مثل حمدى زكى وسافيولا ولويس إدوارد، ولولا إصابات كورونا التى ضربت الفريق في بداية الموسم كانت الصفقات الجديدة ستنسجم بشكل أسرع مع الفريق.

وأنهى المقاولون العرب مسابقة الدورى العام محتلاً المركز التاسع في جدول المسابقة برصيد 41 نقطة، حصدها ذئاب الجبل من 11 انتصار و8 تعادلات بينما تلقى المقاولون 15 هزيمة، وسجل لاعبو المقاولون 38 هدفاً واستقبلت شباكهم 48 هدفاً آخر.

ومنح الجهاز الفنى لفريق المقاولون العرب، بقيادة عماد النحاس، لاعبى المقاولون إجازة لمدة 9 أيام، وذلك قبل بدء فترة الإعداد للموسم الجديد، حيث يرغب المقاولون العرب في خوض فترة إعداد مناسبة تساعدهم على تحقيق انطلاقة قوية بالموسم عكس الدورى الماضي.

ورغم تراجع النتائج الذى عانى منه المقاولون في بداية الموسم الماضى، إلا أن الفريق استعاد توازنه مع الجهاز الفنى للنحاس ليحقق 4 انتصارات متتالية ويتقدم للمركز التاسع.

وقاد عماد النحاس فريق المقاولون في 98 مباراة حتى الآن، فاز في 38 لقاء وتعادل في 26 مباراة، بينما خسر في 34 لقاء أخر.

قد يهمك ايضاً