دراما الدورى 13.. الزمالك يتجاوز كل شيء فى رحلة استعادة الدرع

أغسطس 26, 2021

على الرغم من كل شىء، حسم شيكابالا ورفاقه درع الدوري للمرة رقم 13 في تاريخ الزمالك، بعد موسم عصيب توترت فيه أعصاب جماهيره على كل الجبهات لكن الإصرار على استعادة الدرع الغائب كانت أقوى من كل الظروف التي طالما كانت سببًا في حرمان الجماهير البيضاء من فرحة مستحقة.

موسم انطلق على وقع صدمة غير متوقعة بعد خسارة لقب دوري أبطال أفريقيا، وبعدها توالت الصدمات، لكن روح الفارس الأبيض كانت حاضرة رغم اضطرابات الإدارة ورحيل باتشيكو وخلافات بين أعضاء الجهاز الفني مرة وبين الحراس وبعضهم مرة أخرى، وحتى مع انتقال مصطفى محمد وتبعه رحيل فرجاني ساسي.. كلها تحديات تحولت إلى طاقة جبار لتحريك الفريق نحو استعادة الدرع.

وتعرض الزمالك لعدة أزمات نجح فى تجاوزها جاء أبرزها تغيير مجلس الإدارة وتولى 4 رؤساء هم مرتضى منصور وأحمد البكرى الذى توفاه الله، ثم تولى عماد عبد العزيز، ومن بعده حسين لبيب.

كما تجاوز الزمالك رحيل مهاجمه مصطفى محمد فى انتقالات يناير الذى انضم لصفوف جالاتا سراى التركى على سبيل الإعارة، كما رحل الدولى التونسى فرجانى ساسى وعدم استكمال الموسم، ليفتقد الأبيض جزء كبير من قوته.

وتعرض الزمالك للعديد من الشائعات جاء فى مقدمتها زوبعة خصم النقاط من قبل الاتحاد الدولى “فيفا” بداعى عدم حل الزمالك عدد من أزماته مع اللاعبين والمدربين السابقين.

ومن ضمن الأزمات التى عبرها الزمالك، أيقاف إمام عاشور لاعب وسط الفريق 8 مباريات، على خلفية الفيديو الذى انشتر للاعب خلال اساءته للأهلى أثناء تواجده مع الناشئين.

بخلاف أزمة اعتراض أحمد أبو الفتوح على كارتيرون ومغادرته معسكر الإعداد الذى أقيم فى الإسكندرية لعدم حصول اللاعب على مستحقاته، فضلا عن أزمة محمود جنش واعتراضه على كارتيرون أيضًا، وتجميد عبد الله جمعة.

قد يهمك ايضاً