إنتر ينشد التعويض على حساب يوفنتوس

أكتوبر 23, 2021

يخوض يوفنتوس اختبارًا صعبًا في ضيافة إنتر ميلان حامل اللقب الأحد في «ديربي إيطاليا» ضمن الجولة التاسعة من الدوري المحلي.
وانتزع إنتر ميلان عرش الكالتشيو من غريمه التقليدي والشرس يوفنتوس واضعًا حدًا لهيمنته على اللقب في الأعوام التسعة الأخيرة، مما دفع “السيدة العجوز” إلى إعادة مدربه ماسيميليانو أليجري على أمل العودة إلى القمة بعد موسم مخيب تحت قيادة أندريا بيرلو.
وبعد بداية بائسة للموسم تضمنت الرحيل المفاجئ للنجم البرتغالي كريستيانو رونالدو إلى مانشستر يونايتد الإنجليزي، وفشل في تحقيق الفوز في مبارياته الأربع الأولى، عاد يوفنتوس إلى أفضل حالاته، وحقق أربعة انتصارات متتالية جعلته يقترب بنقطة واحدة من مراكز دوري أبطال أوروبا وثلاث نقاط من المركز الثالث.
ويدخل يوفنتوس الديربي بمعنويات عالية عقب فوزه الثالث تواليًا في دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا وكان على حساب زينيت سان بطرسبورغ الروسي 1-0، الأربعاء قربه من دور ثمن النهائي، علمًا أنه الفوز الرابع تواليًا بنتيجة 1-0 في مختلف المسابقات.
سلسلة بدأها فريق السيدة العجوز بفوزه على تشيلسي الإنجليزي، بطل أوروبا الموسم الماضي، قبل نحو شهر.
ويدرك يوفنتوس جيدًا أنه سيخوض أصعب مباراة له هذا الموسم في جوسيبي مياتسا ضد إنتر حامل اللقب الذي أنعش آماله في المسابقة القارية العريقة عندما حقق فوزه الأول في دور المجموعات بتغلبه على شيريف تيراسبول المولدافي، مفاجأة المسابقة هذا الموسم، 3-1 الثلاثاء.
وستكون المواجهة أول اختبار حقيقي ليوفنتوس بعد هذه السلسلة الكبيرة من الانتصارات، لأنه في مباراة القمة الأولى التي خسرها أمام نابولي المتصدر في أوائل الشهر الماضي، غاب عن صفوفهم مجموعة من اللاعبين الذين عادوا متأخرين من المشاركة مع منتخباتهم الوطنية في التصفيات الاميركية الجنوبية المؤهلة لمونديال قطر 2022.
وانعشت عودة الأرجنتيني باولو ديبالا يوفنتوس بعد تعافيه من الإصابة في الفخذ التي أبعدته عن الملاعب منذ نحو شهر.
في المقابل، يخوض سيموني إنزاغي الديربي بتشكيلته الكاملة تقريبًا ومعولاً على قوته الهجومية الضاربة التي سجلت 23 هدفًا في ثماني مباريات حتى الآن كأفضل خط هجوم في الدوري بفارق أربعة أهداف أمام نابولي.

قد يهمك ايضاً